Breaking

Post Top Ad

Post Top Ad

lundi 26 novembre 2018

تعرف على حال ومركز ريال مدريد لو وضعناه في الدوري الإنجليزي

لا يوجد مجال للشك أت الجميع على علم بأن النادي الملكي ريال مدريد يعيش حالة لا يحسد عليها أبداً في الموسم الحالي، فبعد أن استعادت الجماهير الأمل منذ وصول المدرب سانتياجو سولاري والبدء بمقارنته مع زين الدين زيدان، سرعان ما تبخرت هذه الأحلام بالهزيمة القاسية التي تعرض لها الفريق من إيبار بثلاثية نظيفة يوم أمس السبت.

ريال مدريد ظل في المركز السادس بسلم ترتيب الليجا، لكن رصيده تجمد عند 20 نقطة، ونجح برشلونة في توسيع الفارق إلى 5 نقاط، كما وسع أتلتيكو مدريد الفارق أيضاً إلى 4 نقاط، وباتت الأمور أكثر صعوبة عما كان عليه الحال قبل هزيمة الأمس.

وبالرغم من مستوى ونتائج ريال مدريد الكارثية، إلا أنه ما زال لم يخرج من دائرة المنافسة، وذلك يعود إلى تعثرات خصومه المستمرة أيضاً، حيث حقق برشلونة 4 انتصارات فقط في آخر 10 مباريات، وتعادل بمثلهم وتلقى هزيمتين، كذلك لا يبدو ان اتلتيكو مدريد أفضل حالاً أو حتى إشبيلية، مما جعل الريال قريباً منهم إلى حدٍ ما.

لكن يرقى السؤال الذي يمكن طرحه هو: ماذا لو كان ريال مدريد يلعب في الدوري الإنجليزي هذا الموسم الذي يوجد فيه فروقات أكبر بين الأندية الكبرى وباقي الأندية الأخرى، كيف سيكون حاله وأين سيقبع في سلم الترتيب ؟ ريال مدريد كان سيكون في وضع كارثي أكثر لو أسقطنا نتائجه وأرقامه على ما يحدث في البريميرليج خلال الموسم الحالي، حيث سيحتل الفريق المركز الثامن بالمناصفة مع واتفورد في عدد النقاط والذي ما زال لم يخض مباراته هذه الجولة.

وكذلك، سيكون هناك 13 فريق أفضل منه على الصعيد الدفاعي على اعتبار أنه استقبل 19 هدف، بينما سيحتل المركز السابع هجوميا برصيد 20 هدف، وهناك فريقان أيضا يتساويان معه وهما مانشستر يونايتد وإيفرتون.

وبعيدا عن كل هذه الأرقام، تبقى الإحصائية الأكثر صدمة لريال مدريد أنه سيبتعد عن المتصدر مانشستر سيتي بـ15 نقطة كاملة، وهذا ما سيكون عليه الحال في الليجا أيضا لو أن برشلونة لا يعاني من أزمة حقيقية هذا الموسم على صعيد النتائج.

وبالطبع فارق 15 نقطة مع المتصدر يعني انتهاء الدوري عمليا بالنسبة لريال مدريد، وكان ليبدأ التفكير في البطولات الأخرى مبكرا، لكن ورغم كل المصائب التي يعاني منها الفريق الملكي هذا الموسم، ما زال يملك حظوظ وافرة للعودة لأنه يلعب في الليجا الإسبانية التي تشهد موسماً مجنوناً حتى هذه اللحظة.

Aucun commentaire:

Publier un commentaire

Post Top Ad