Breaking

Post Top Ad

Post Top Ad

lundi 5 novembre 2018

الحقيقة الكاملة وراء قصة عرض المان سيتي الخيالي للتعاقد مع النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي

قامت صحيفة موندو ديبورتيفو بتفنيد التفاصيل المالية التي انتشرت مؤخرا بخصوص العقد الخيالي الذي تقدم به مانشستر سيتي للتعاقد مع ليونيل ميسي نجم برشلونة خلال السنوات الماضية.

صحيفة “إل موندو” ادعت أن المان سيتي عرض على النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي راتب سنوي قدره 50 مليون يورو صافية من الضرائب سنويا وبعقد يمتد لخمسة أعوام، بينما كان برشلونة سيحصل على 250 مليون يورو مقابل الموافق على رحيل نجمه الأول، كلك سينال والد ميسي مبلغ 50 مليون يورو لتسهيل الصفقة.

الصحيفة الكاتالونية أوضحت أيضا في تقرير نشرته اليوم السبت أن جميع هذه المعلومات غير صحيحة رغم تأكيدها على أن السيتيزنز حاول بالفعل الحصول على خدمات ميسي في صيف 2016.

ويذكر حسب صحيفة موندو ديبورتيفو، أن القصة بدأت عندما عانى ميسي من مطاردة مصلحة الضرائب في إسبانيا ورفع دعوة قضائية ضده التي واجه خلالها عقوبة السجن لمدة 21 شهرا، وتزامن ذلك من خسارته المباراة النهائية في بطولة كوبا أمريكا ضد منتخب تشيلي.

وجدير بالذكر أن ميسي كان يعاني من حالة اكتئاب وإحباط شديدة في صيف 2016، واعتقد للوهلة الأولى أن مشاكله جميعها سوف تحل إن قرر الرحيل عن إسبانيا والانتقال إلى نادٍ آخر في الخارج، وحاول مانشستر سيتي استغلال هذا الوضع وأجرى بعض الاتصالات مع اللاعب والنادي الكاتالوني.

الصحيفة ذاتها أكدت أنه رغم محاولة السيتي التعاقد مع ميسي، إلا أنه لم يتقدم بأية عروض رسمية ولم يتم مناقشة أي أرقام مالية، وذلك لأن البرغوث أعدل عن قراره سريعاً وقرر البقاء في برشلونة، مغلقاً المفاوضات بشكل كامل مع السيتيزنز.

Aucun commentaire:

Publier un commentaire

Post Top Ad