Breaking

Post Top Ad

Post Top Ad

mercredi 5 décembre 2018

هل يتغير الحال أمام مورينيو مدمر أرسنال برحيل أرسن فينجر وقدوم إيمري ؟

“متخصص في الفشل” .. هي الجملة التي نعت بها جوزيه مورينيو المدير الفني البرتغالي المثير للجدل دائما والمدرب الحالي لفريق نادي مانشستر يونايتد زميله آرسين فينجر المدير الفني السابق لأرسنال في ضوء السجل المبهر من النتائج للرجل الخاص في مواجهة الثعلب الفرنسي.

حصيلة المواجهات هي 19 مباراة بين مورينيو وآرسين فينجر، سواء في وجود صاحب الـ 55 عاما على رأس العارضة الفنية للشياطين الحمر أو عندما كان يتولى المسؤولية الفنية لتشيلسي، فريق ملعب ستامفورد بريدج، ولم يسقط المو بالهزيمة سوى في مناسبتين فقط من بين الـ 19 لقاء مقابل 10 انتصارات منهم فوز كاسح بسداسية مقابل لا شيء.

تتجه أنظار عشاق اليونايتد والجانرز بشكل خاص والدوري الإنجليزي الممتاز بشكل عام مساء غد –الأربعاء-، صوب ملعب أولد ترافورد، مسرح الأحلام لمتابعة موقعة الجولة 15 من البريميرليج. ولكن ما هو مختلف هذه المرة هو أن مورينيو سيواجه مدربا آخر غير فينجر، الذي رحل الصيف الماضي بعد 22 سنة قضاها مع فريق شمال لندن حيث أن مورينيو سيواجه المدرب الإسباني أوناي إيمري الذي استطاع قلب الأوضاع بشكل كبير في ملعب الإمارات حيث حقق الكثير من النتائج الإيجابية ونال استحسان الجماهير والنقاد الرياضيين داخل وخارج إنجلترا، رغم الشكوك التي طالت أمر توليه تدريب أرسنال في بداية الموسم.

أوناي إيمري المدرب السابق لباريس سان جيرمان والذي حقق الكثير من الألقاب المحلية هناك في فرنسا، تمكن من قيادة أرسنال لمسيرة من 19 مباراة بدون أي هزيمة، وهو الأمر الذي قد يسبب القلق للمدرب مورينيو، على خلفية أن الأمور لا تسير على خير ما يرام في أحمر مانشستر، في وجود الكثير من المشاكل والاضطرابات والتذبذب في المستوى والنتائج.

جدير بالذكر أن المدرب الإسباني أوناي إيمري نجح في تكوين فريق تنافسي من أعلى طراز في ملعب الإمارات، فريق جماعي لا يعتمد على لاعب واحد، فريق يملك الكثير من صناع ومفاتيح اللعب، وأكثر من لاعب قادر على التسجيل وإنهاء الأمور، لدرجة أن البعض صار يرشح أرسنال للمنافسة على لقب الدوري الإنجليزي هذا الموسم، وبالتالي فيمكننا توقع أن إيمري قد يضع حدًا للتفوق الكاسح لمورينيو في مواجهات أرسنال، خصوصًا أن أرسنال يقبع في الوقت الحالي في مركز أعلى من اليونايتد في جدول الترتيب، الرابع مقابل السابع وبفارق 8 نقاط بالتمام والكمال !. يجب الوضع في الاعتبار أيضًا أن أرسنال قادم من فوز كبير في ديربي شمال لندن ضد توتنهام برباعية، وهو ما سيمنحه الكثير من المعنويات والثقة للعودة من رحلة مانشستر بالنقاط الكاملة.

Aucun commentaire:

Publier un commentaire

Post Top Ad