Breaking

Post Top Ad

Post Top Ad

vendredi 1 juin 2018

الشعب الأرجنتيني عينه على معانقة الذهب في روسيا وتصريح ميسي يزلزل منصة راقصي التانجو


كل عشاق الكرة المستديرة يترقبون وينتظرون بفارغ الصبر الحدث الأبرز عالميا مونديال روسيا 2018 ، إذ لم تعد تفصلنا سوى أيام قليلة عن انطلاق صافرة أولى مباريات نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا الصيف المقبل.
التانجو منتخب الأرجنتين يدخل منافسات مونديال روسيا وعينه على اللقب الذي استعصى عليه منذ لقب 1986والذي حققه بقيادة الأسطورة الأرجنتينية الحية دييجو أرماندو مارادونا. حيث يعقد الشعب الأرجنتيني آمالا عريضة على نجم برشلونة الإسباني وأفضل لاعب في العالم 5 مرات، البرغوث ليونيل ميسي لقيادة الألبا سيليستي لمعانقة الذهب في مونديال روسيا.
وجدير بالذكر أن طريق الأرجنتين إلى نهائيات موندال روسيا لم يكن مفروشا بالورود، بل على العكس تماما، تأزمت الأمور على رفاق خافيير ماسكيرانو، إذ احتاجوا إلى الانتظار حتى آخر مباراة لحسم أمر مشاركتهم في نهائيات كأس العالم 2018.
النجم الأسطوري ليونيل ميسي نجح في قيادة منتخب بلاده للفوز على الإكوادور في عقر دارها بهاتريك أتي عن طريق البرغوث، لتنضم الأرجنتين إلى باقي المنتخبات المشاركة في نهائيات المونديال إلى جانب البرازيل، أوروجواي وكولومبيا، مع تأهل بيرو إلى الملحق. حيث أن الأرجنتين حققت 7 انتصارات في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة إلى كأس العالم، في مقابل 7 تعادلات و4 هزائم، سجل لاعبوها 19 هدفا واستقبلت شباكها 16 هدفا في 18 مباراة.
 وللإشارة، فالأرجنتين لا تملك رغم كونها منتخب عملاق، سوى لقبين فقط لكأس العالم، كانا في 1978 في عقر دارها و1986 في المكسيك، فيما حلت وصيفا في مونديالات 1930 في أوروجواي، 1990 في إيطاليا و2014 في البرازيل.
ولا مجال للشك أن المنتخب الأرجنتيني لا يبدو في أفضل أحواله، خصوصا بعدما خيب المدرب المحلي خورخي سامباولي آمال الجماهير الأرجنتينية، حيث لم يظهر لمسة التغيير على أداء التانجو منذ أن تولى المسؤولية الفنية للألبا سيليستي، كما كان متوقعا. ولا يملك سامباولي الشخصية الكبيرة في إدارة الأمور داخل منتخب الأرجنتين، لدرجة أنه صرح أن ميسي هو من سيختار من سيرافقه في خط الهجوم.
وتملك الأرجنتين بطبيعة الحال مجموعة كبيرة من النجوم البارزين خصوصا في خط الهجوم مثل سيرجيو أجويرو نجم مانشستر سيتي الإنجليزي وباولو ديبالا مهاجم يوفنتوس الإيطالي.
أغلب عشاق كرة القدم يرشحون المنتخب الأرجنتيني لنيل لقب كأس العالم 2018، ولكن ليونيل ميسي نجم المنتخب الأول لا يرى ذلك، حيث صرح أنه لا يرى راقصي التانجو مرشحين لنيل اللقب وهو ما يعد تصريحا صادما لأنصار وعشاق المنتخب الأرجنتيني، الذين يتمنون أن تبتسم لهم كرة القدم أخيرا وتتوج الأرجنتين باللقب الأثمن على الإطلاق في عالم كرة القدم.

Aucun commentaire:

Publier un commentaire

Post Top Ad